الاحتلال يشن حملة اعتقالات طالت أسرى محررون

الضفة الغربية
شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الاثنين، حملة اعتقالات في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة، طالت عددا من المواطنين بينهم أسرى محررون.

 

في قلقيلية

ففي قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر والمعتقل السياسي السابق عبد الناصر الرابي

بعد دهم وتفتيش منزله في مدينة قلقيلية، علما أن أمضى في الأسر سابقاً أكثر من سبع سنوات.

 

في طولكرم

وفي طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال الشابين براء مزيد ويوسف غالب حنون من مدينة طولكرم

فيما اعتقلت الشاب تامر عصام نصار من عنبتا بطولكرم، وذلك بعد دهم وتفتيش منازلهم.

 

في رام الله

وفي رام الله، اقتحمت قوات خاصة تابعة للاحتلال بسيارتين مدنيتين بلدة بيت ريما غرب رام الله

واعتقلت الشاب خير مشرف الريماوي، بعد دهم وتفتيش منزله والتخريب في محتوياته.

 

واقتحمت قوات الاحتلال قرية عين يبرود واحتجزت الشاب محمد العموري لساعات قبل الافراج عنه.

واقتحمت قوات الاحتلال أيضا بلدة ترمسعيا، وضاحية التربية والتعليم، والمنطقة المحاذية

لجدار الضم والتوسع العنصري ببلدة بيتونيا غرب مدينة رام الله.

 

في بيت لحم

وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب سامي إبراهيم الهريمي (18 عاما)، وسلمت شقيقه نور

الدين، بلاغا لمراجعة مخابراتها على معبر 300 العسكري، وذلك بعد أن داهمت منزلهما في منطقة

أبو انجيم، شرق بيت لحم، فيما اقتحمت مناطق رخمة، ورفيده، وبيت فالوح، وحرملة في المدينة، دون ان يبلغ عن اعتقالات.

 

في القدس

وفي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال الفتى معاذ أبو الهوى من بلدة الطور بالقدس وأوقفت عدداً من الشبان في المكان وفتشتهم وحققت معهم ميدانيا.

 

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة يوميا عمليات دهم واعتقال يتخللها عمليات تخريب وإرهاب المواطنين والسكان الآمنين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.