الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة والقدس

الضفة الغربية:
شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الخميس، حملة اعتقالات في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة.

وطالت الاعتقالات عددا من الأسرى المحررين بينهم نائب وقيادي في حركة حماس.

اعتقال النائب أبو طير

ففي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي النائب المقدسي المبعد عن القدس محمد أبو طير (71 عاما)، بعد اقتحام إحدى البنايات السكنية في قرية دار صلاح قرب بيت لحم.

والنائب أبو طير قيادي في حركة حماس، انتخب عام 2005 عضوا في المجلس التشريعي عن القدس عن قائمة التغيير والإصلاح.

وأبعد أبو طير عام 2010م عن مدينة القدس، وبلغت مجموع سنوات اعتقالاته لدى الاحتلال ما يقارب 36 عاما.

اعتقالات الخليل

وفي الخليل، اقتحمت قوات الاحتلال مخيم العروب شمال الخليل، واعتقلت كلا من:

رامي عميد هديب (20 عاما)

ومحمود عيسى جوابرة (24 عاما)

وأحمد رأفت بدوي (17 عاما)

وعبيدة عماد الراعي (17 عاما)، وعنان نضال الشريف (23 عاما)

وسيد عماد الراعي (48 عاما)

ومحمد عيسى جوابرة (20 عاما)

وذلك بعد أن داهمت منازلهم وفتشتها وعبثت بمحتوياتها.

وداهمت قوات الاحتلال عدة منازل في حارة أبو سنينة جنوب مدينة الخليل، وعرف من أصحابها:

الأسير المحرر نسيم فضل ارفاعية

وعبد الرحيم عوض أبو حسين

وماجد علي عيسى ابو حسين

وعبد غيث.

اعتقالات نابلس

وفي نابلس، اقتحمت قوات الاحتلال قرية قوصين غرب نابلس فجرا، واعتقلت المواطن عبد الرحمن أسامة الباز، عقب مداهمة منزله وتفتيشه.

واعتقلت قوات الاحتلال المواطن طارق محمود خالد رواجبة على حاجز “يتسهار” العسكري جنوب نابلس وهو من سكان قرية روجيب جنوبا.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت في ساعات متأخرة من مساء أمس الشقيقين الطيب ووسام عبد الرازق داوود على حاجز عسكري قرب مدينة رام الله، وهما من سكان بيتا جنوب نابلس.

اعتقالات جنين والقدس

ومن جنين، اعتقلت قوات الاحتلال الشابين: محمد جرادات، ولؤي شواهنة وهما من مدينة جنين

واعتقلتهما ذلك أثناء تواجدهما بمكان عملهما في الداخل الفلسطيني المحتل عام 1948م.

واقتحمت قوات الاحتلال مدينة جنين فجرا، واعتقلت الشاب عز الدين أبو ناعسة، بعد دهم وتفتيش منزل ذويه.

وفي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال الطالب في الثانوية العامة محمد يازيد بحر من منزل ذويه فجرا، في بلدة أبو ديس شرق القدس المحتلة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.