الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة طالت أسرى محررون

الضفة الغربية
شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الخميس، حملة اعتقالات في مناطق متفرقة بالضفة المحتلة.

وتخلل حملة الاعتقالات عمليات دهم وتفتيش لمنازلهم.

ففي نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأسير المحرر والمرشح عن قائمة “القدس موعدنا” عماد ريحان.

واعتقلته قوات الاحتلال من بلدة تل غربي نابلس بعد دهم قوة كبيرة من جيش الاحتلال منزله ومحاصرته.

ولاحقت قوات الاحتلال “ريحان”، منذ ترشحه لانتخابات المجلس التشريعي، ضمن قائمة “القدس موعدنا”.

فيما تعرضت أسرته لحملات تنكيل وملاحقة.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة بيت جنوب نابلس، واعتقلت الأسير المحرر راني دويكات بعد دهم وتفتيش منزله في البلدة.

وفي السياق أفاد مواطنون في بلدة روجيب شرقي نابلس، أن آليات الاحتلال واصلت فجر اليوم والليلة الماضية أعمال تجريف.

وذلك في منطقة راس سليم العلي، وسط سماع أصوات الحفارات، إلى جانب قنابل صوت مستمرة.

ولا يعرف حتى اللحظة دوافع عملية التجريف والعمل في تلك المنطقة، التي شهدت تسليم اخطارات بوقف العمل لعدد كبير من المنازل فيها.

وفي بيت لحم، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة الخضر جنوب بيت لحم، واعتقلت الشاب ماجد أيمن موسى (٢٠عاما)

بعد أن قام جنود الاحتلال بدهم منزل والده وفتشوه وعبثوا بمحتوياته.

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر سعيد القواسمي، بعد دهم وتفتيش منزله في مدينة الخليل.

ونصبت قوات الاحتلال حاجزا عسكريا على بعد أمتار من مقر أمني للسلطة الفلسطينية قرب مصنع الجنيدي في الخليل، ومنعت الحركة في المكان.

وفي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال عضو بلدية أبو ديس، عبد السلام عياد عقب اقتحام منزله فجر اليوم ببلدة أبو ديس.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.