أخبارسلايد

الاحتلال يمنع أعمال صيانة في المسجد الإبراهيمي ويعتدى على عمال عند حاجز الظاهرية

الخليل:
منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الأحد، أعمال صيانة وترميم في المسجد الإبراهيمي في الخليل، فيما اعتدت قوات على مئات العمال عند حاجز الظاهرية جنوب الخليل.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال منعت عمال لجنة إعمار الخليل من استكمال أعمال الصيانة والترميم في المسجد الإبراهيمي الشريف.

ويذكر أن الاحتلال منع رفع الأذان في المسجد الإبراهيمي خلال شهر كانون الأول الماضي 46 مرة تحت حجج واهية، فيما مارست قوات الاحتلال سياسته التعسفية بتحديد أعداد المصلين في المسجد الإبراهيمي خاصة وقت الجمعة.

وفي سياق متصل، اعتدت قوات الاحتلال على مئات العمال الفلسطينيين عند حاجز الظاهرية العسكري جنوب الخليل.

وأوضحت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال أطلق قنابل الصوت والغاز السام لمنع العمّال من الوصول لأماكن عملهم عبر الفتحات في جدار الفصل العنصري قرب الحاجز.

وأضافت المصادر، أن اعتداء الاحتلال أوقع حالات اختناق في صفوف العمّال
.
ويمنع الاحتلال العمال منذ أسبوع من الوصول لأماكن عملهم بالداخل المحتل بحجة الإغلاق بسبب فيروس كورونا.

ويفرض عليهم المبيت في ورشات العمل لمدة أسبوعين، حيث يضطر مئات العمال منهم للعيش في ظروف صحية خطيرة جدا في ظل الأحوال الجوية القاسية في مثل هذه الأيام وفي ظل انتشار فيروس كورونا في الداخل المحتل.

وتعتبر مدينة الخليل واحدة من أكثر المناطق سخونة من حيث المواجهات والاحتكاكات مع قوات الاحتلال.

وتشهد منطقة المسجد الإبراهيمي عمليات اعتقال وتنكيل بالسكان بشكل مستمر، حيث انتشار الحواجز العسكرية التي قلبت حياة المواطن الفلسطيني إلى جحيم.

ويحيط بمدينة الخليل العديد من المستوطنات والطرق الاستيطانية فيما تقع العديد من البؤر الاستيطانية في قلبها، ضمن مخططات الاحتلال للسيطرة على المسجد الإبراهيمي وإمعانا في تقسيمه.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق