بالفيديو: جرافات الاحتلال تهدم ثلاثة منازل قيد الإنشاء في بلدة سعير بالخليل

الخليل:
هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، ثلاثة منازل قيد الإنشاء في بلدة سعير شمال الخليل جنوب الضفة الغربية.

جرى ذلك وسط قمع الاحتلال للمواطنين الذين حاولوا التصدي لعمليات الهدم.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اقتحمت منطقة واد الشرق في بلدة سعير، وهدمت ثلاثة منازل.

ويتكون كل منزل من ثلاثة طوابق، وتبلغ مساحة كل طابق 200 متر مربع.

ولفتت المصادر إلى أن المنازل وتعود ملكيتها الى المواطنين:

عاهد علي ياسين جرادات، وجمال محمد ياسين جرادات وشقيقه.

وأوضحت المصادر أن قوات الاحتلال تحججت بالهدم بحجة أن المنازل مبنية في المنطقة “ج” ودون ترخيص.

قمع وحشي

وبيّنت المصادر أن قوات الاحتلال قمعت المواطنين المتواجدين في المكان والذين حاولوا التصدي لعمليات الهدم.

حيث أطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز السام وقنابل الصوت واعتدوا على المواطنين بالهروات،

ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بالاختناق والرضوض.

طبيعة جذابة

ويستهدف الاحتلال ومستوطنوه بلدة سعير وأراضيها، حيث الطبيعة الجذابة والآثار المنتشرة،

وعيون المياه الممتدة على أراضيها، ما جعلها في عين الاستهداف الإسرائيلي.

ويذكر أن سلطات الاحتلال أصدرت العام الماضي قرارا بالاستيلاء على أراض زراعية، لتوسيع مخطط هيكلي

وذلك لصالح مستوطنة “أصفر” الجاثمة على أراضي بلدتي سعير والشيوخ شمال الخليل.

وتصاعدت وتيرة اعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية عموما، ومناطق الخليل خصوصا، بشكل مضطرد خلال الأعوام الاخيرة.

وذلك من حيث الكم وحجم الضرر الواقع على المواطنين الفلسطينيين.

سرطان الأرض يستفحل

وتعاني الخليل من وجود أكثر من خمسين موقعا استيطانياً يقيم بها نحو ثلاثين ألف مستوطن، يعملون على تعزيز القبضة الشاملة على المدينة.

وأنشأ المستوطنون مؤخراً ست بؤر استيطانية جديدة على أراضي المواطنين المصادرة في محافظة الخليل

وتحديداً على أراضي “دورا، بني نعيم، يطا، السموع، الظاهرية، سعير”.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدره المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة الغربية،

رصد ارتكاب الاحتلال (3886) انتهاكا خلال شهر تموز/يوليو الماضي.

وووثق التقرير هدم الاحتلال (32) منزلًا، فضلا عن عشرات المنازل التي أٌخطر أهلها بالهدم.

فيما هدمت قوات الاحتلال والمستوطنين (47) منشأة بين محال تجارية ومنشآت زراعية وبركسات.

وصادرت (19) من الممتلكات.

وأحصى التقرير (24) نشاطا استيطانيا تنوعت ما بين مصادرة وتجريف أراضٍ وشق طرق والمصادقة على بناء وحدات استيطانية.

وتعتبر مناطق نابلس وطوباس والخليل، الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (2157، 329، 274) انتهاكا على التوالي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.