مشعل يهنئ عائلتي الأسيرين الفسفوس والهريمي بانتصارهما على السجان

الضفة الغربية

هاتف رئيس حركة المقاومة الإسلامية ” حماس ” في الخارج الأخ القائد المجاهد خالد مشعل عائلتي الأسيرين كايد الفسفوس وعياد الهريمي اللذين أنهيا إضرابهما عن الطعام بعد أكثر من 131 يومًا من الإضراب.

 

وقال مشعل خلال اتصالين هاتفين منفصلين مع عائلتي الأسيرين الفسفوس والهريمي إنّ هذا الانتصار المبارك العظيم من هؤلاء الأبطال الميامين؛ هو انتصار للحركة الأسيرة في السجون، وهو انتصار نوعي وبطولي لفلسطين، ويُسجل بماء من الذهب لشعبنا الصامد على أرضنا المباركة.

 

وبارك مشعل لعوائل الأسرى انتصارهم العظيم بعد مضي أكثر من 131 يومًا على إضرابهما عن الطعام رغم تدهور حالتهما الصحية خلال هذه الأيام الطويلة وتعرض حياتهما للموت البطيء.

 

وأوضح مشعل أن قيادة حماس كانت تتابع إضراب الأسرى الستة عن الطعام بشكل مستمر، مؤكدا أن قضية الأسرى على سلم أولويات الحركة في كل اجتماعاتها وأعمالها.

 

وأشار إلى أن حماس قطعت على نفسها عهدا أن لا تترك أسراها في سجون الاحتلال مهما كلف ذلك من ثمن.

 

بدورها شكرت عائلتا الأسيرين الفسفوس والهريمي مشعل على اتصاله بهما ومباركته لهما بهذا الانتصار الذي سجله أبناؤهم بعد أيام عصيبة عاشوها معهم وهما مضربان عن الطعام.

 

وعلّق الأسير كايد الفسفوس، اليوم الإثنين، إضرابه عن الطعام، والذي بدأه قبل 131 يوماً، احتجاجاً على اعتقاله الإداري، وذلك بعد انتزاعه قرار تحريره في الـ 14 من الشهر المقبل؛ أما الأسير عياد الهريمي، علقّ إضرابه المفتوح عن الطعام بعد أن استمر 62 يوماً رفضًا لاعتقاله الإداري؛ والأسير الهريمي البالغ من العمر 28 عاماً من مدينة بيت لحم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.